وسائل النجاح في الحياة

تعلم خطوات تساعدك على النجاح بحياتك من منّا لا يسعى لأن يكون ناجحًا في حياته، فهذا الهدف وتلك الغاية يشترك فيها عامّة النّاس؛ فالنّجاح هو مطلب إنساني وهدف فطري يحقّق ذات الإنسان ويرتقي بها، ولقد سطّر التّاريخ عبر مراحله الزّمنيّة المختلفة قصصًا للنّاجحين الذين تمكّنوا بفضل سعيهم وجهدهم من تحقيق نجاحاتهم المختلفة في شؤون الحياة جميعها، فالعالم الذين يتمكّن من اختراع ما ينفع الإنسان هو إنسان ناجح بلا شكّ، والإنسان البسيط الذي يتمكّن من تحقيق أهدافه في الحياة والعمل هو إنسان ناجح كذلك، فالنّجاح يقاس بمخرجات الأعمال ومدى تحقيق الأهداف والغايات على أرض الواقع.


وسائل النجاح

  • أن يسلك الإنسان طريق النّاجحين في الحياة وأن يقتدي بمن سبقوه على هذا الطّريق؛ فسير النّاجحين في الحياة تضيء للسّاعين إلى النّجاح، كما أنّ الإنسان يتعلّم ما هى اسباب ووسائل النّجاح منهم، ولو نظر الإنسان في سير النّاجحين لوجد معظمهم قد اقتفى أثرًا ممّن سبقه، وإنّ الشّواهد على ذلك من التّاريخ كثيرة ومثال عليها النّجاحات العسكريّة التي حقّقها القائد المسلم خالد بن الوليد رضي الله عنه؛ حيث ظلّت تكتيكاته العسكريّة ومناوراته في المعارك والحروب تدرس في أعرق جامعات الغرب في الكليّات العسكريّة، ويقتدي بها السّاعون للنّصر على الأعداء في المعارك.
  • المحاولة والخطأ؛ فالإنسان وحتّى يصل إلى النّجاح في حياته يجب أن يعلم بأنّ هناك أمور في الحياة تستحق التّجربة وخوض المغامرة حتّى لو سقط الإنسان فإنّه يستطيع أن يقوم مجددًا ليستكمل مسيرته، فالتّجارب تعلّم الإنسان الكثير والنّجاح لا يأتي بسهولة .
  • مراعاة متطلّبات النّجاح في أيّ أمرٍ من أمور الدّنيا، فمن أراد النّجاح في دراسته عليه أن يحقّق متطلبات ذلك بالمواظبة على الدّراسة والحرص عليها، ومن أراد النّجاح في العمل حقّق متطلباته من بذل وتعلّم وتطوير للنّفس .
  • إشاعة روح المحبة والودّ بين النّاس؛ فالحبّ له آثار عجيبة في النفوس ويضفي على الحياة رونقًا وألقًا لا يوصف يساعد النّاس على النّجاح في حياتهم .
  • أن تنظر إلى الجانب المضيء في الحياة دون الجانب المظلم فيها؛ فالإنسان النّاجح هو إنسان إيجابي ينظر إلى كلّ شيءٍ في الحياة بمنظار التّفاؤل، وهذا بلا شكّ يعطيه دافعًا في الحياة وطاقة يسخّرها نحو تحقيق أهدافه وطموحاته والنّجاح في حياته، كمن ينظر إلى السّماء في الليلة الظّلماء فقد ينظر الإنسان إلى جانبها المظلم، وقد ينظر إلى نجومها والقمر المضيء فيها كلّ حسب منظاره ورؤيته.

جعل الله سبحانه وتعالى الحياة دار اختبار وامتحان وجهد للوصول إلى النجاح في الحياة الآخرة؛ ولكن الإسلام لم يغفل في الوقت ذاته نصيب الإنسان من الحياة الدنيا؛ فالله هو الذي دعى إلى عمارة الأرض ولا يكون ذلك إلا بالسعي والنجاح فيما يسعى له الإنسان.
النجاح في الحياة لا تعني الاكتفاء من أمر ما؛ فالنجاح لا يكتفى منه وإنتعرف ما هو مراتب ودرجات يصل الإنسان إليها بالجد والاجتهاد والمثابرة، وطبيعة النجاح يختلف من إنسان لآخر فهناك من يعتبر النجاح في الوصول إلى المراتب العليا في العلم، أو المناصب العليا في العمل، أو امتلاك الثروات الطائلة، أو السلطة المطلقة، أو في الحب والعائلة السعيدة، أو في طلب العلم الديني والشرعي؛ فكل هذه النجاحات نسبية بحسب الأشخاص والبيئات والتربية.


وسائل النجاح في الحياة

للنجاح في الحياة سواء على الصعيد الذاتي أم العملي أم العلمي لا بد من وجود بعض الوسائل التي تعين وتساعد الإنسان في الوصول إلى ما يصبو إليه من النجاح، ومنها:
  • توثيق الارتباط بالله سبحانه وتعالى، وزيادة الإيمان في القلب، واعتماد مبدأ حسن الظن بالله وبما عند الله، وأن الله لا يضيع تعب عامل ومجتهد في الوصول إلى كل تعرف ما هو مشروع ويعود بالمنفعة على الإنسان ومن حوله.
  • التوكل على الله في كل أمر يسعى الإنسان لتحقيقه؛ فيبذل السبب والما هى اسباب للنجاح في الدراسة والعمل والعلم والزواج وجمع المال، وما يتبقى فهو متروك لأمر الله؛ فتطمئن بذلك نفسه وأن الله لن يضيعه أبدا.
  • ترك الماضي وذكرياته وخيباته وآلامه في صندوق مغلق والإلقاء به في بئر ليس له آخر وترك الأسف على ما فات، والالتفات بكامل قوته للحاضر والمستقبل؛ فهو أولى بالاهتمام فالنجاح يكون بناء على عمل في حاضر ونتيجة في المستقبل.
  • التفاؤل وتعزيز مفهوم وتعريف ومعنى التفكير الإيجابي.
  • الإنصات إلى نصائح أهل العلم والخبرة والتجربة والعمل بها، وترك العناد والانفراد بالرأي والغرور بالنفس أو بما تمتلك من المهارات والقدرات؛ فالغرور أول معول هدم في بناء النجاح.
  • تجنب كثرة العداوات والمشاحنات مع الآخرين، وبناء الصداقات وتقوية وتنمية أواصر المحبة والاتفاق مع المحيط، وجعل للصفح والحلم والمسامحة حيزا كبيرا في الحياة؛ فالنجاح هو التأثير ونتائج في الآخرين بالشخصية والثقافة.
  • الطموح الكبير والهمة العالية مفتاحان للنجاح، وتجنب الخلط بين مفهومي القناعة واليأس والاستسلام؛ فعلى الإنسان أن يجعل نفسه تسمو إلى العلا في كل أمر.
  • الثقة بالنفس وبما يمتلك المرء من القدرات والمهارات وإمكانية اكتساب المزيد مما يعينه على بلوغ النجاح.



تعبيراتتعبيرات