تعرف على سبب  الأنف وإحتقان الجيوب الأنفية  إحتقان الأنف وضغط الجيوب الأنفية تعود إلى العديد من الما هى اسباب المتمثلة :- بنزلات البرد والأنفلونزا والحساسية، وذلك على سبيل المثال لا الحصر ، و أياً كان السبب ، يمكن للأعراض أن تكون مؤلمة وتتصاحب مع الحرقة الخفيفة في الأنف ، وقد جئنا لك بمجموعة من النصائح التي قد تساعدك في جعل الإزدحام وضغط الجيوب الأنفية أقل إزعاجاً وتساعدك على التنفس بشكل أسهل.

العلاجات الرئيسية لإحتقان الأنف والجيوب الأنفية :-

ما يتسبب في الواقع بهذا الشعور ، هو أنك عندما تكون قد حصلت على البرد أو الحساسية، فإن أغشية بطانة الممرات الأنفية تلتهب وتتهيج ، وبذلك فهي تبدأ في إنتاج المخاط الزائد كوسيلة لطرد كل ما يتسبب بالتهيج، مثل الحساسية ، عندما تتعرض لهذه الحالة ، تحتاج إلى التركيز على إبقاء الممرات الأنفية والجيوب الأنفية رطبة، و على الرغم من أن الناس يعتقدون أحياناً بأن الهواء الجاف قد يساعد على تخفيف سيلان الأنف وتوقفه ، إلا أن له في الواقع أثر عكسي ، حيث يتسبب بجفاف الأغشية مما يؤدي إلى تهيج أكبر فتزيد الحالة سوءاً .

وسائل للحفاظ على الممرات الأنفية رطبة :-

1- إستخدام المرطب أو المرذاذ.
2- الإستحمام الطويل أو التنفس في البخار من وعاء على الموقد.
3- شرب الكثير من السوائل، حيث يمكن أن تساعد على منع الجيوب الأنفية لديك من الحصول على إنسدادات .
4- إستخدام رذاذ ملحي للأنف - المياه المالحة يمكن أن تشكل علاجاً بسيطاً ، وذلك للمساعدة على منع الممرات الأنفية لديك من الجفاف.

بعض الأشياء الأخرى التي يمكنك محاولتها في المنزل :-

1- الري :- عملية إستنشاق الماء وإخراجه – كتعرف ما هو الأمر في الوضوء – و قد يبدو الأمر غريباً، ولكن هذه التقنية العريقة من طرد الممرات الأنفية بالماء عليها بعض الأدلة العلمية الجيدة فغسل الأنف بإستخدام الماء من المخاط وغيره من الحطام - بما في ذلك المواد المسببة للحساسية أو الجراثيم - مع الحفاظ على الممرات الأنفية رطبة ، و هناك العديد من الوسائل المختلفة لذلك ويكمنك فقط إستخدام المحاقن، أو وعاء النيتي، أو واحد من طرق ووسائل الري الأنفي الأكثر تقدماً والمكلفة المتاحة في المتاجر ، كما يمكنك إستخدام المقطر، الماء المعقم أو المغلي سابقاً لتعويض بدل الري ، ومن المهم أيضاً القيام بشطف الجهاز بعد كل إستخدام لري وتركه مفتوحاً للهواء الجاف.

2- إستخدام كمادات دافئة على وجهك ، حيث تجلس مع منشفة رطبة دافئة على وجهك مما قد يخفف من الإنزعاج ويعمل على فتح الممرات الأنفية.

3- دعم نفسك في الليل، زذلك بزيادة عدد الوسائد تحت الرأس ، فحفظ رأسك مرتفعاً قد يجعل عملية التنفس أكثر راحة.

تجنب حمامات المكلورة ، فعلى الرغم من أنك قد تعتقد أن تساعد الرطوبة، فالكلور في الحمامات يمكن أن يهيج الأغشية المخاطية في الممرات الأنفية.