معلومات عن كيف تنمي قدراتك العقليه الكثير من الناس يتسائلون عن طريقة وماهية مضاعفة القدرات العقلية وتنميتها , والجواب موجود بكلمة واحدة وهي ( التعليم ) , فالتعليم هي عمليات اكتساب المهارات والمعارف وتطوير السلوك بعد اكتساب الخبرة والمهارة اللازمة للتطور , ولا يتم التعليم إلا عن طريق التحفييز والإدراك ويكون التعلم عن طريق تحفيز الذات مع إدراك المرحلة العمرية التي وصل لها الفرد بالإضافه لمكانته الثقافية والفكرية والدينية في المجتمع , ومن النقاط المهمة معرفة الشخص بداخله ومن قرارة نفسه تعرف على ما هى دوافعه للتعلم وتطوير الذات والقدرات العقلية والتمهيد للتطور وزيادة المعارف بشكل طردي .

القدرات العقلية لا تنموا بين ليلة وضحاها ودون مادة معينة وخبرات معينة , فكل شخص يجب أن يعلم ماذا يريد تعلمه وماذا سيفيد قدراته العقلية وطريقة التزود بإجرائات التعلم عن طريق طرق وخطوات ممنهجة ذاتياً وبشكل علمي وتفاعلي ترفع مستويات إدراك الفرد , ففي كل يوم من الحياة يمر علينا منحنى معين ونجد نفسنا مضطرين لاستخدام قدراتنا ومعارفنا العقلية سواء كانت من القراءة أم الإصغاء أم التفكير أو حتى التذكر , فإن ضاعفنا قدراتنا بأحد هذه الأمور فباقي الأمور ستتطور بشكل تلقائي وربما تتضاعف , والأساس في مضاعفة قدراتك هو التعلم .

الإصغاء مهارة رئيسية لرفع المستوى العقلي فالإصغاء السليم يزيد من القدرات على التعلم ويزيد من القدرات في سرعة القراءة وفي التفكير الدقيق والفاعلية في التذكر والتحليل المباشر , طبعاً كل هذا لا يتم إلا بوجود قابلية قوية ودوافع وإيقان ذاتي بضرورة رفع المستويات العقلية لدى الفرد بعيداً عن الأوهام بوصول الفرد إلى مستويات عالية من التفكير أو الوهم بسبب ضعف التعلم في الصغر بسبب استخدام المعلمين والمجتمع طرق ووسائل التعليم القديمة .

الأفكار السلبية والأوهام التي قد نواجهها كثيرة ومنها التفكير بأن التطوير والتنمية والتعلم اشياء غير مفيدة وهي مثيرة للضجر , و أن يعتقد الشخص بأنه لا يتعلم بشكل جيد وقدراته العقلية سيئة ويحكم على نفسه بالفشل دون المحاولة أو بعد خطوة فشل واحدة , الإعتقاد بأن بعض النقاط صعبة المنال ولا يمكن الوصول إليها ولا يمكن حتى فهمها بتاتاً أو عدم تذكرها وتذكر تفاصيلها والمقدرة على أستخدامها في الواقع .

طرق وخطوات ثلاث بسيطة تساعد أي شخص في التركيز ومضاعفة القدرات العقلية وقابلية التعلم وهي :
  • الاسترخاء
  • التأكد من المعرفة والمعلومة
  • التنفس العميق جداً

  • الاستغراق في التفكير وإيجاد المعلومات الجديدة بعد كل موقف تعلمي حصلت عليه هو ما ينصح به من علماء أساليب التعلم عن طريق التحضير الأولي المسبق وعدم ترك الأمور بشكل عشوائي , وليس بالضرورة تحصيل المعرفة بالوقت الحرج وفي وقت معين بل تركه مع الوقت وبشكل دائم .