التعامل مع الطفل المفطوم







كيفية الفطام الصحيح لطفلك  هو مرحلة طبيعية يمر بها الطفل، خلال مراحل النمو الأولى في حياته، ويتم الفطام بشكل تدريجي باعطاء الطفل أطعمة مكملة إلى جانب الرضاعة الطبيعية، ويترك الفطام أثرا نفسيا، لدى الأم وطفلها حيث تشعر الأم بمشاعر مختلفة ومتضادة ،بينما تشعر بالحماسة إزاء دخول الطفل مرحلة جديدة يستقل فيها بنفسه نسبيا ، ينتابها في المقابل شعور بالخوف من انتقال الطفل لمرحلة أخرى.
مراحل فطام الطفل يتم الفطام من خلال
1- تقليل عدد الرضعات التي يحصل الطفل عليها
2- استبدال الأوقات الأخرى بالمهلبية، والزبادي بالطرق الآتية :
_ تناول الرضعة الأولى للطفل في الساعة السادسة صباحا.
_ الساعة التاسعة صباحا : يتناول المهلبية.
_ الساعة الثانية عشر : يتناول الطفل رضعة أخرى.
_ الساعة الثالثة عصرا : يتناول الطفل رضعة إضافية.
_ الساعة السادسة: تناول الزبادي مع بسكويت خفيف.
_ الساعة العاشرة : يتناول وجبة خفيفة من الخضار المسلوق.
طرق التعامل مع الطفل المفطوم
1- يجب الاهتمام بالصغير عاطفيا و الاغداق عليه ،بالعناق والقبلات فهذا الأمر مهما جدا للطفل، لأنه يشعره بأن الفطام ليس إبعاد له عنك.
2- تحمل عصبية الطفل وطلبه المتكرر للرضاعة، يمكن أيضا تقديم طعام آخر له أو القيام بطقوس، ما قبل النوم إذا كان يطلب الرضاعة قبل النوم.
3- تجنب العصبية والامتناع عنها تماما ،ومحاولة ضبط النفس قدر المستطاع أمام عصبيته.
4- التخطيط جيدا قبل البدء في الفطام طالما ليس هناك سبب مفاجئ.
5- الاهتمام بطريقة نومه ومحاولة ،وضع سريره بعيدا بفترة مناسبة، ومن الأفضل تعويد الطفل على النوم مستقلا ،من الشهر السادس .
6- يمكن ربط نومه بطقوس أخرى غير الرضاعة ،مثل الغناء والقصص والتدليك وغيرها.
7- اختيار الفصل المناسب للفطام ،مثل الربيع والخريف كي لا يكون الجو بارد ولا حار جدا ،فيتسبب في فقد السوائل أو غير ذلك.
8- البدء في تقديم الأطعمة الصلبة له ،منذ الشهر السادس تمهيدا للفطام، حتى لا يكون وقتها أمرا صعبا .
9- يفضل عدم الفطام قبل تمام السنة الثانية ،طالما لا يوجد سبب مفاجئ ،مثل تعبك أو حمل ثاني أو غير ذلك.
10- الاهتمام بحالة الطفل الصحية ودرجة حرارته، ووزنه وغير ذلك ومراقبته ،وفي حال حدوث أي مشكلة صحية، يجب استشارة الطبيب المتابع له فورا .
11- الإحتفال بفطامه وانضمام العلم الكبار، و اختيار الأكواب والأطباق ذات الألوان الجذابة .
الأطعمة التي يحتاجها الطفل بعد الفطام
يجب أن يبدأ الطفل بتناول كميات قليلة من الطعام، عند دخولها الشهر السادس.
2- الأطفال في هذا العمر معرضون، للإصابة بالإمساك الشديد خاصة إذا تناولوا كمية كبيرة من الطعام ،لذا يجب تجنب هذا الامر وتقسيم الوجبات، كي لا يصاب الطفل بالإمساك.
3- يمكن إعطائه كميات صغيرة من الماء، على ألا تزيد عن مرتين على الأكثر يوميا.
4- تجنب شرب العصائر قدر المستطاع، وان كان القليل من عصير البرتقال والطماطم يمدون الطفل بالطاقة اللازمة له.
5- تناول الطعام المسلوق، مثل الكوسا المسلوقة، والأرز.
5- إعطاء الطفل فواكه مهروسة كالتفاح والموز.
6- إعطائه كميات قليلة من اللبن غير المحلى.
7- تجنب تناول الطفل للحلويات والسكاكر، في هذه المرحلة نظرا ،لأنها تقلل من رغبة الطفل في تناول الطعام الصحي.
8- يجب تجنب شرب الطفل لحليب البقر ،قبل إتمام العام الأول من العمر.
احتياجات الطفل من الحليب بعد الفطام
1- من عمر الستة أشهر وحتى الشهر الثاني عشر :
يحتاج الطفل لحليب الثدي، والحليب المدعم بالحديد، والبدء بإدخال الطعام المطبوخ.
2- من عمر السنة وحتى الشهر 18 :
_ يحتاج الطفل لحليب الثدي، وحليب البقر المتكامل.
3- من عمر 18 شهر وحتى السنتين .
_ يحتاج الطفل حليب الثدي.
_ حليب البقر المتكامل.
_ تناول الأطعمة المطبوخة بشكل طبيعي.
أفضل الأطعمة للطفل بعد الفطام
1- القرع.
2- البيض.
3- السبانخ.
4- الملوخية.
5- البروكلي.
6- الأفوكادو.
تأثير الفطام على الأم
قد يؤثر الفطام على الأم، ويؤدي لظهور أعراض غير مستحبة في ثدي الأم ومنها :
1- آلام الثدي.
2- تورم الثدي .
3-احمرار الثدي.
4- الحمى والقشعريرة.


تعبيراتتعبيرات