منع السلطات التونسية أمس الكاتب الجزائرى أنور مالك من دخول البلاد


تونس تمنع صحفى جزائرى من دخول أراضيها بمذكرة منع من عهد "بن على"
منعت السلطات التونسية أمس الجمعة الكاتب الجزائرى أنور مالك الناشط فى مجال حقوق الإنسان من دخول البلاد بسبب مذكرة صدرت بحقه منذ عهد زين العابدين بن على، حيث قال مالك عبر تغريدة له عبر تويتر قائلا: السلطات التونسية منعتنى اليوم من دخول البلاد بسبب مذكرة منع صدرت فى عهد بن على رغم أن الرئيس منصف المرزوقى أخبرنى أثناء حكمه أنه أمر بحذفها.
وكان أنور مالك قد تعرّض للترحيل من تونس عام 2008، بعد مشاركته فى حلقة من برنامج الاتجاه المعاكس الذى تقدمه قناة الجزيرة القطرية، وانتقاده للرئيس التونسى الأسبق زين العابدين بن علي.
وأعلن الرئيس التونسى السابق المنصف المرزوقى تضامنه مع مالك، بعد منع السلطات التونسية له من دخول البلاد، وترحيله من المطار بعد ستة ساعات من وصوله إلى مطار قرطاج، وقد جدد المرزوقى مطالبته بحذف الحدود بين الدول المغاربية.
وكتب المرزوقى على صفحته الرسمية بفيس بوك إن أنور مالك جاء إلى تونس لزيارة والدته التى تبلغ من العمر 80 سنة، وإن منعه يعدّ "أمرَا مخجلًا ومعيبًا وأيضا مؤشرًا خطيرًا"، مذكرًا بأن السلطات التونسية وضعت اسم أنور مالك فى لائحة الممنوعين من زيارة البلاد خلال عهد بن علي، بسبب انتقاده له فى برنامج الاتجاه المعاكس، وأشار المرزوقى إلى أنه طلب رفع اسم أنور مالك من لائحة الممنوعين، وإن التنفيذ كان بيد وزراء الداخلية.


تعبيراتتعبيرات