تعرض حارس مرمى فريق ليون الفرنسى لحالة فقدان سمع مؤقتة


حارس ليون يُصاب بالصمم بعد واقعة "شماريخ" ميتز
تعرض البرتغالى أنتونى لوبيز حارس مرمى فريق ليون الفرنسى لحالة فقدان سمع مؤقتة، بعد الحادث الذى تعرضه له مساء السبت، أثناء مباراة فريقه أمام ميتز، بالجولة 16 من الدوري الفرنسي. 
 
واضطر الحكم ليونيل جافريدو لإيقاف المباراة فى الدقيقة 32، بعدما تم إلقاء الألعاب النارية بالقرب من لوبيز، عقب تلقيه للهدف الأول من جوتيه هاين لاعب ميتز.
 
وأثناء تلقيه للعلاج ألقت جماهير ميتز بالألعاب النارية عليه مرة أخرى، ليقرر الحكم إلغاء المباراة، ويتم نقل الحارس إلى المستشفى على الفور. 
 
وبحسب صحيفة "ماركا" الإسبانية أعلن لوبيز الأحد أنه تعرض للإصابة بصمم فى الأذن جراء الصدمة التى تعرض لها، إلا أنه أوضح أن هذا الصمم لن يكون له تأثير فى المستقبل، وأنه يحتاج للعلاج لعدة أسابيع، كى يعود لحالته الطبيعية.
 
يذكر أنه تم إلقاء القبض على أحد الأشخاص المتورطين في الحادث، وطالب بيرنارد سيرن رئيس ميتز المسؤولين بعدم الاكتفاء بفرض الحظر على حضور جماهير الفريق للملعب، ولكنه دعا لفرض "عقوبات أكثر شدة" عليهم.


تعبيراتتعبيرات