من اليوم تخلصي من نزلات برد الشتاء واحمي نفسك نهائيا من الانفلونزا


Klementinen (Fotolia/Claude Calcagno)

للوقاية من الإصابة بنزلات البرد ولمقاومتها، لا بدّ من تحفيز الجهاز المناعي عن طريق تناول الطعام والفيتامينات المناسبة...    


الخضراوات الطازجة للحيويّة
يمكنك تناول الخضروات الطازجة عند كلّ وجبة. هذه القاعدة الغذائية لا غنى عنها، خصوصاً في فصل الشتاء. فهي مصدر غنيّ بمضادّات للأكسدة، والفيتامينات والمعادن، وهي تحمي الجسم من مضارّ اتّباع حمية غذائية للتنحيف، ولفترة طويلة، كما أنّها تحفّز حيويّة الجسم. تناولي السلطة الخضراء والكرنب والكرفس على الأقلّ مرّة يومياً، كذلك نوّعي بين استهلاك الخضروات الطازجة وتناول تلك المطهيّة.

 Ananas (picture-alliance/Arco Images GmbH/J. Pfeiffer)
عين الجمل واللوز... مضادّات الإرهاق
عند الشعور بالجوع بين الوجبات، يمكنك تناول زيت عين الجمل أو اللوز، الغنيّين بالمعادن مثل المغنيسيوم والبوتاسيوم والكالسيوم والحديد والزنك، وبالفيتامينين B وH. فهذه العناصر تساعد على مقاومة البرد والتعب.
وزيت عين الجمل غنيّ أيضاً بالأوميغا 3 والأحماض الدهنية التي تحمي القلب. أمّا اللوز، فيمنح الجسم نسبة لا بأس بها من الفيتامين H المضادّ للأكسدة.


المشروبات الساخنة لتقوية الجسم
تناول المشروبات الساخنة يقوّي الجسم وينشّطه، ويقلّل من إصابته بالمشاكل الصحّية المرتبطة بفصل الشتاء. وأفضل شاي للشتاء هو الزعتر المغليّ بالماء لمقاومة البرد القارس، وإكليل الجبل لتقوية الجسم، والنعناع الحامي لخصائصه المسهّلة للهضم. لا تنسي إضافة القليل من الزنجبيل و/أو الجنسنج، اللذين يحفّزان عمل الجهاز المناعي، إلى فنجان شاي الأعشاب.


عصير الأعشاب لتنقية الدم
يُنصح بشرب عصير الأعشاب الغنيّ بالفيتامينين B وA وبالمعادن. أمّا عصير القمح والشعير، فهو يحتوي على كمّيات لا بأس بها من الكلوروفيل. وكلّ هذه العوامل تنشّط عمليّة الديتوكس أو تنقية الجسم من السموم، حيث تعمل على إمداد الأنسجة بالأكسجين.


الثوم لمقاومة الفيروسات
يُعتبر الثوم من أفضل الأطعمة التي يفضَّل تناولها طازجة، لِما له من فائدة في مقاومة الفيروسات وتقوية الجهاز المناعي. وهو مفيد على وجه الخصوص في أيّام الشتاء والبرد القارس، ذلك لأنّه من أكثر الأطعمة التي تمدّ الجسم بالحرارة، لذا يُستحسن إضافته إلى مختلف أنواع المأكولات. إذا كنت تخشين رائحة الفم الكريهة بعد تناول الثوم، امضغي حبّة بنّ أو عنق من البقدونس.


الفيتامين C
يُعرف عن الفيتامين C أنّه يقي المرء من الإصابة بنزلات البرد، ويمكن تناوله لتنشيط الجهاز المناعي ومقاومة الفيروسات والبكتيريا. كما أنّه يقلّل من مدّة الإصابة بالبرد، ويمكّن الجسم من استعادة صحّته بسرعة. ويحفّز الفيتامين C أيضاً عمليّة امتصاص الحديد في الجسم، ويحثّ على مقاومة الإحساس بالإرهاق والتعب.


الجنسنج
جذور الجنسنج تُستخدم منذ 4000 عاماً في آسيا لتقوية الجهاز المناعي ومقاومة الأمراض والضغوط النفسية والعصبية، لذا لا تهمليها في نظامك الغذائي.


الأوميغا 3
الأحماض الدهنية أوميغا 3 موجودة بوفرة في الزيوت النباتية مثل زيت بذر الكتان، المعروف بالزيت الحارّ، وزيت عين الجمل، وكذلك بعض الزيوت الحيوانية الموجودة في السلمون والرنجة والسردين؛ وتناوُلها يحسّن المزاج.


الحديد
يُعتبر الحديد ضرورياً لمقاومة الفيروسات والميكروبات، ذلك لأنّه يدخل في تكوين الهيموغلوبين في كريّات الدم الحمراء، ما يساعد على إمداد الجسم بالأكسجين. وتحتاج النساء عموماً إلى الحديد أكثر من الرجال، كي يعوّضن الكمّية المفقودة منه خلال الدورة الشهرية.


العلاج بالمعادن
يحمي العلاج بالمعادن وخليط النحاس والذهب والفضّة جسمك من الإصابة بالأمراض المعدية، ويقلّل من إحساسك بالتعب. يمكنك أن تتناولي خليطاً من هذه المعادن لمدّة تتراوح من أسبوعين إلى شهر في بداية الشتاء، أو في الفترات التي تنتشر فيها عدوى الإصابة بالإنفلونزا.


تعبيراتتعبيرات